بي إم دبليو تعدل الجيل الجديد من سيارات الفئة الرابعة كوبية

ميونيخ-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - أضافت شركة صناعة السيارات الفارهة الألمانية بي.إم.دبليو تحسينات أساسية إلى الجيل الجديدة من السياراة الكوبيه ذات الثلاثة أبواب الفئة الرابعة، لمنحها مظهرا جديدا، وقوة أكبر، وتحسين الأداء، وعوامل الأمان والسلامة، بحسب موقع أوتوموتيف نيوز أوروبا المعني بموضوعات السيارات.

وسيتم إضافة شبكة أمامية كبيرة إلى الجيل الثاني من السيارة الكوبيه الفئة الرابعة لتمييزها عن الفئة الثالثة، حيث كانت هذه السيارة ضمن عائلة الفئة الثالثة حتى تم فصلها عنها ومنحها اسم الفئة الرابعة عام 2015 .

ومن المقرر طرح السيارة الجديدة من الفئة الرابعة في أسواق العالم خلال تشرين أول/أكتوبر المقبل، حيث يضم الطراز 5 فئات مختلفة في أوروبا أعلاها السيارة بي.إم.دبليو إم 440 آي إكس درايف التي تعمل بمحرك بنزين يتكون من ست اسطوانات بقوة 374 حصان.

وسيتم طرح السيارة الكوبيه في فئتين الأولى بمحرك بنزين ذي 4 اسطوانات والثانية بمحرك ديزل (سولار) ذي 4 اسطوانات. وتعتزم الشركة إضافة فئتين أخريين تعملات بمحركات ديزل ذات 6 اسطونات اعتبارا من آذار/مارس 2021.

وستحتوي كل السيارات التي تعمل بمحركات ديزل والتي تعمل بمحرك بنزين ذي 6 اسطوانات على لمسة بسيطة من السيارات الهجين، من خلال وجود مولد كهربائي بقوة 48 فولت، بهدف تحسين كفاءة استهلاك الوقود وتحقيق أقصى فاعلية للسيارة.

وتعتمد سيارات الفئة الرابعة حاليا على وحدات استشعار بالموجات الصوتية، وكاميرات وأنظمة رادار؛ بما يتيح تفعيل تكنولوجيا القيادة شبه الذاتية للسيارة في ظروف معينة.

كما يمكن إضافة نظام التحذير من نقاط الزحام المروري إلى السيارة . كما توجد في السيارة كاميرا مثبتة فوق لوحة العدادات لتحديد ما إذا كانت عين السائق مفتوحة وتتابع الطريق أثناء القيادة أم لا. في الوقت نفسه فإن الكاميرا لا تسجل تصرفات السائق لحماية الخصوصية.