قوات حكومة الوفاق الليبية تسيطر على مطار طرابلس الدولي

طرابلس- "القدس" دوت كوم- (شينخوا)- أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية، المدعومة دوليا، مساء اليوم الأربعاء السيطرة على مطار طرابلس الدولي جنوب طرابلس، بعد معارك ضد قوات "الجيش الوطني" الذي يقوده المشير خليفة حفتر منذ ساعات الصباح الأولى، بحسب بيان قوات حكومة الوفاق.

وقال المتحدث باسم قوات حكومة الوفاق الوطني، العقيد محمد قنونو، في بيان تلقت وكالة أنباء (شينخوا) نسخة منه، إن "قواتنا البطلة تحرر مطار طرابلس العالمي بالكامل، وقواتنا تلاحق فلول قوات حفتر الهاربة باتجاه قصر بن غشير جنوب شرق المطار".

وأضاف أن سلاح الجو نفّذ منذ انطلاق العمليات صباح اليوم 10 ضربات استهدفت آليات وعناصر قوات حفتر في مطار طرابلس.

وكانت قوات حكومة الوفاق الوطني قد أطلقت في وقت مبكر صباح اليوم، عملية "تحرير مطار طرابلس الدولي".

وجاءت عملية تحريره بعد عمليات عسكرية للتقدم نحوه ومحاصرته من أربع محاور.

ومنذ نيسان/إبريل الماضي، تشن قوات حكومة الوفاق هجوما متواصلا تحت غطاء جوي على قوات حفتر المتواجدة في مدن غرب ليبيا.

وتمكنت قوات حكومة الوفاق من السيطرة على مدن الساحل الغربي حتى الحدود التونسية مروراً بقاعدة "الوطية" الجوية الاستراتيجية.

وأعلنت قوات الجيش الوطني نهاية نيسان/أبريل الماضي وقف جميع العمليات العسكرية بشكل أحادي، تلبية لدعوات دولية إلى "هدنة إنسانية".

لكن حكومة الوفاق الوطني رفضت وقف إطلاق النار، مؤكدة استمرارها في عملياتها العسكرية.

وتعاني ليبيا من فوضى أمنية وصراع على السلطة بين الحكومة في طرابلس المعترف بها من المجتمع الدولي، وحكومة موازية في شرق البلاد يدعمها مجلس النواب وقوات "الجيش الوطني" بقيادة المشير خليفة حفتر منذ الإطاحة بنظام معمر القذافي في العام 2011.