جمعية فلسطين للاتصال والعلاقات العامة تحصل على ترخيص وزارة الداخلية

نابلس- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- حصلت جمعية فلسطين للاتصال والعلاقات العامة على شهادة تسجيل رسمية في وزارة الداخلية، وتم اعتماد مجلس إدارة الهيئة التأسيسية لها بقرار من رئيس الوزراء وزير الداخلية د.محمد اشتية، كجمعية خيرية غير ربحية.

وعقدت الجمعية اجتماعها الأول في مقرها المؤقت في شركة ايفينتيف للعلاقات العامة وإدارة الحدث في نابلس، وتمت مناقشة آليات العمل والخطوط العريضة التي ستسير عليها لتحقيق أهدافها التي أُنشئت من أجلها.

وذكر رئيس مجلس إدارة الجمعية زياد عثمان أنّ من أبرز أهدافها كجمعية غير ربحية الارتقاء بمهنة العلاقات العامة والإعلام والتواصل المؤسسي، وتعزيز القيم الإنسانية في المجتمع الفلسطيني كالعدالة والمساواة والحرية والتطوع للصالح العام، إضافة إلى بناء القدرات لدى الخريجين والعاملين والمختصين في مجال العلاقات العامة والإعلام، وتحقيق الانسجام والتوافق بين أفراد المجتمع من خلال الاستغلال الأمثل لاستراتيجيات الحوار والتواصل الفعال.

ويضم مجلس إدارة الجمعية نخبة من العاملين والمختصين في مجال العلاقات العامة والإعلام الذين أجمعوا على ضرورة الالتقاء على طاولة واحدة للعمل الجماعي لخدمة المجتمع الفلسطيني بكل مكوناته ومؤسساته وأفراده في جميع مواقع تواجده، إضافة إلى إحياء روح التطوع في جميع المواقع، بما يخدم الصالح العام وتنمية الروح الإيجابية والأفكار الخلاقة للنهوض بالمجتمع بكافة أطيافه، ومساعدة المؤسسات الفلسطينية والجمعيات التي هي بحاجة لتطبيق علم العلاقات العامة الحديث داخل أروقتها، ومساندة مؤسسات الدولة قدر الإمكان في إيصال صوت وصورة فلسطين للعالم.

وتتخذ الجمعية من مدينة نابلس مقراً لها، ومن فلسطين بكاملها مجالاً لأنشطتها المتنوعة، وضم مجلس الإدارة التأسيسي زياد عثمان رئيساً للجمعية، وأشرف مطلق نائباً للرئيس، وخالد مفلح ناطقاً إعلامياً، وملاك أبو عيشة أميناً للسر، وخالد مصلح أميناً للصندوق، وعضوية كل من وليد الأحمد، وعبد الحكيم أبو عيشة، وإسحاق رضوان، وعبد العفو عكر، ومحمد خريس، وديانا صلاح عبد الحق.