الهند تؤكد استمرار إجراءات تحفيز النمو الاقتصادي

نيودلهي-"القدس"دوت كوم-(د ب ا)- قال أنوراج تاكور وزير الدولة الهندى للشؤون المالية إن الهند منفتحة على اتخاذ المزيد من الإجراءات إلى جانب حزمة التحفيز الضخمة التي تم إعلانها بالفعل بهدف إخراج الاقتصادات من تداعيات جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء اليوم الأربعاء عن المسؤول الهندي قوله في تصريحات عبر البريد الإلكتروني إن "الإعلانات عن الإجراءات توقفت لكن التطبيق مستمر... سندرس بالتأكيد إطلاق المزيد من حزم المساعدات وفقا للاحتياجات التي تظهر".

كانت حكومة رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي قد أعلنت في الشهر الماضي عن خطة تحفيز اقتصادي ضخمة تعادل تكلفتها حوالي 10 في المئة من إجمالي الناتج المحلي للهند. ويرى البعض أن هذه الخطة غير كافية لعلاج المخاوف قصيرة المدى، كما تلاشى تأثيرها الإيجابي بعد ان اتضح أن الإنفاق الفعلي في هذه الخطة يقل كثيرا عن الرقم الذي أعلنته وزيرة المالية نيرمالا سيتارامان وكان 21 تريليون روبية (279 مليار دولار).

وقال تاكور إن "هذه حزمة إصلاحات هيكلية عميقة تستهدف جعل الهند ضمن أكبر ثلاث اقتصادات في العالم" مضيفا أن تطبيق الإصلاحات يمثل أولوية لدى الحكومة.

كانت الهند قد أعلنت في الشهر الماضي قتح قطاعات الموانئ ومناطق التعدين والصناعات العسكرية أمام القطاع الخاص في الوقت الذي تحاول فيه جذب الاستثمارات لتعزيز وضع الاقتصاد المتضرر من جائحة كوفيد.19- في الوقت نفسه تخفف الحكومة الهندية إجراءات الإغلاق التي سبق فرضها لوقف انتشار الفيروس، في حين يتجه الاقتصاد لتسجيل أول انكماش سنوي له منذ أكثر من 4 عقود.