اجتماع أمني إسرائيلي لبحث الأوضاع في حال تطبيق "الضم"

رام الله- "القدس" دوت كوم- تعقد المؤسسة الأمنية والعسكرية في إسرائيل، اليوم الأربعاء، اجتماعًا، لها في قاعدة كيرياه "مقر وزارة الجيش" في تل أبيب، لبحث الأوضاع في حال تم اتخاذ قرار بتنفيذ عملية "الضم".

وبحسب هيئة البث العامة الإسرائيلية الناطقة بالعربية، فإن تلك الجهات ستضع تصورات للتعامل مع سيناريوهات محتملة في حال تقرر فرض السيادة على مناطق الضفة الغربية.

وستدرس تلك الجهات إمكانية نشوب مواجهة شاملة، أو هدوء نسبي هش، أو هدوء نسبي تام.

وسيتم تدارس جميع الخيارات التي من الممكن أن تشهدها الساحة الفلسطينية خلال الفترة المقبلة.

وكان وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس، أمر رئيس الأركان أفيف كوخافي بالاستعداد لمثل هذه الأوضاع.