نادي الأسير: الأسير سامي جنازرة يعلق إضرابه عن الطعام بعد التوصل لإتفاق مع إدارة السجون

رام الله-"القدس"دوت كوم- علق الأسير سامي جنازرة إضرابه المفتوح عن الطعام والذي استمر لمدة 23 يوماً، رفضاً لاعتقاله الإداري.

وقال نادي الأسير، اليوم الثلاثاء، إن تعليق إضرابه جاء بعد اتفاق يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري، بحيث يتم إصدار أمر إداري جديد مدته أربع شهور، غير الأمر الإداري الحالي ويكون الأخير، وقد تم الاتفاق بحضور الهيئة التنظيمية والنضالية لحركة فتح في سجن "النقب الصحراوي"

يُشار إلى أن الأسير جنازرة (47 عاماً) من مخيم الفوار، نفذ خلال الأربع سنوات الماضية ثلاثة إضرابات ضد اعتقاله الإداري، بما فيهم الإضراب الذي انتهى اليوم.

والأسير جنازرة معتقل منذ شهر أيلول/ سبتمبر 2019، متزوج وهو أب لأربعة أبناء رُزق بأحدهم خلال إضرابه