توقعات باستفادة صناعة الأدوية في إندونيسيا من تداعيات كورونا في الصين

جاكرتا-"القدس"دوت كوم-(د ب ا)- توقع تقرير اقتصادي نشر اليوم الثلاثاء استفادة صناعة الأدوية في إندونيسيا من اتجاه دول العالم نحو تنويع مصادرها من الدواء في ضوء تراجع دور الصين كمورد رئيسي للأدوية في العالم بعد جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-).

وأشار تقرير صادر عن مؤسسة فيتش سليوشنز للاستشارات الاقتصادية إلى قرار هيئة الرقابة على الدواء والغذاء في إندونيسيا تسريع عملية تسجيل أي أدوية يمكن استخدامها في علاج فيروس كوفيد19-.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن اضطراب سلاسل توريد المواد الخام للصناعات الدوائية أثار التكهنات حول اتجاه بعض الشركات إلى إيجاد قواعد إنتاج بديلة لاحتياجاتها.

كما تدرس الحكومة الإندونيسية تقديم عروض إلى الشركات الأمريكية الراغبة في نقل مصانعها من الصين إلى مراكز إنتاج جديدة، بحسب لوهوت بانديجتان وزير تنسيق الشؤون البحرية ووزير الاستثمار في إندونيسيا.

وأصبحت الدول الصاعدة ذات القطاعات الصناعية النامية وقوة العمل الرخيصة خيارات بديلة أمام الشركات الراغبة في الخروج من الصين.

ورغم ذلك فإن قيود الروتين المعروفة في إندونيسيا يمكن أن تقلص جاذبيتها لاستثمارات شركات الأدوية الراغبة في الخروج من الصين بحسب بلومبرج.