الإفراج عن أسير من تقوع

بيت لحم– "القدس" دوت كوم- نجيب فراج– أطلقت سلطات الاحتلال سراح الشاب محمود علي العمور من سكان بلدة تقوع إلى الشرق من بيت لحم، بعد أن أمضى محكوميته البالغة 12 شهراً، ودفعه غرامة مالية مقدارها ألفا شيقل، بتهمة المشاركة في أعمال مقاومة الاحتلال.

وجرى للشاب العمور حفل استقبال بهذه المناسبة، بمشاركة ممثلي الفعاليات المختلفة وحشد من أصدقائه وأبناء عائلته، فيما رُفعت الأعلام الفلسطينية ولافتات تؤكد محورية قضية الأسرى والعمل من أجل الإفراج عنهم من دون قيدٍ أو شرطٍ أو تمييز.