اكتشاف أكبر مجموعة جديدة من الإسفنجيات آكلة اللحوم في أستراليا

كانبرا-"القدس"دوت كوم-(د ب أ) - اكتشف خبراء أستراليون وألمان في علوم البحار أكبر عدد من الأنواع الجديدة من الإسفنجيات آكلة اللحوم في العالم خلال رحلة استكشاف في أعماق البحار قبالة الساحل الشرقي لأستراليا.

وقال متحف كوينزلاند في بيان اليوم الأربعاء إنه تم العثور على 17 نوعا جديدا على الأقل بعد الرحلة العلمية 2017، حيث اكتشف فريق العلماء الإسفنجيات التي تعيش على أعماق تصل إلى 4 آلاف متر تحت سطح البحر.

وفي السابق، لم تكن هناك سوى ثلاثة أنواع من الإسفنجيات آكلة اللحوم معروفة في أستراليا.

وعمل باحثو متحف كوينزلاند مع علماء من جامعة لودفيج ماكسيميليان في ميونخ في العثور على الأنواع الموجودة على طول الساحل الشرقي الأسترالي، من شمال كوينزلاند إلى تسمانيا، وتسميتها.

ونشرت النتائج قريبا في مجلة زوتاكسا العلمية.

وقال ميريك إكنز، مدير مجموعة اللافقاريات البحرية في متحف كوينزلاند، إن اكتشاف الإسفنج النادر للغاية كان مثيرا.

وقال إكنز "الإسفنج تقليديا عبارة عن مغذيات عبر الترشيح (تمتص العوالق أو العناصر الغذائية المارة في الماء)، لكن هذه الأنواع، التي توجد في قاع المحيط، تطورت كمفترسات تلتقط وتهضم فريستها مباشرة".

وأفاد بأن العديد من الاسفنجيات المكتشفة حديثا عثر عليها في قاع المحيط على عمق يتراوح بين ألفي و4 آلاف متر.

وأضاف "أود أن أقول إنها أكبر كمية من الإسفنجيات آكلة اللحوم (يتم اكتشافها) في أي حملة استكشافية واحدة في العالم".