استجواب حول عملية دمج في سامسونج يزيد المشكلات القانونية لوريثها

سيئول- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- تم استدعاء الوريث المفترض لمجموعة سامسونج الكورية الجنوبية، الثلاثاء، لاستجوابه فيما يتعلق بعملية دمج في المجموعة، ما يحتمل أن يزيد من مشاكله القانونية.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء أن لي جاي يونج- نجل مؤسس الشركة المريض لي كون هيه وخليفته المفترض- مثل على النحو المطلوب في مقر الادعاء العام في سول للإجابة عن أسئلة حول عملية دمج تمت منذ خمس سنوات بين شركتين في سامسونج.

كما كانت هناك أسئلة بشأن اتهامات بوقوع احتيال محاسبي.

يشار إلى أن استجواب الثلاثاء منفصل عن قضية فساد ينظرها القضاء يواجه فيها الوريث تهمة السماح للشركة بدفع رشاوى. وفي تلك القضية، التي تمت فيها إدانة لي بالفعل لمرة واحدة، خلص القضاء إلى أن سامسونج دفعت رشاوى للحكومة حتى تسهل الطريق لعمليات الاندماج التي يتمحور حولها التحقيق الجديد.

ويقول المحققون إن سامسونج تصرفت بشكل غير لائق عندما سمحت بدمج شركتيها الفرعيتين "سامسونج سي آند تي" و"تشيل انداستريز" في عام 2015 بطريقة عززت سيطرة عائلة لي على الأعمال بأكملها.

ويتعلق الاستجواب بشأن الاحتيال المحاسبي بمخاوف من قيام شركة أُخرى في المجموعة، وهي شركة "بيولوجيكس"، بزيادة قيمة أسهمها في "سامسونج بيو ايبيس".