السجن 10أعوام لجندي ألماني ارتكب جرائم انتهاك جنسي بحق أربعة صغار

مورس (ألمانيا)- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أصدرت محكمة ألمانية، الثلاثاء، حكماً بالسجن لمدة عشرة أعوام على جندي في الجيش الألماني مع إيداعه في مصحة نفسية لإدانته بارتكاب أكثر من 30 جريمة انتهاك جنسي خطيرة بحق أربعة صغار.

يشار إلى أن هذا هو أول حكم يصدر في هذه القضية.

ويُعْتَقَد أن المتهم التقط صوراً إباحية ومقاطع فيديو لطفلة (سبعة أعوام)، وشارك هذه المواد مع شركاء دردشة.

وكانت التحقيقات بدأت في مدينة برجيش جلادباخ، غير أنه يوجد مشتبه بهم في كل الولايات الألمانية في الوقت الراهن، ومن المنتظر أن تُصدر العديد من الأحكام الأُخرى، وذكرت الشرطة في ولاية شمال الراين ويستفاليا أن هناك 21 متهماً في هذه الولاية وحدها منهم تسعة متهمين في الحبس الاحتياطي.

وأفاد المتهم أن ضحاياه هم في المقام الأول ابن زوجته وابنته وقال إنه كان في الغالب يستغل الوقت الذي كانت تعمل فيه زوجته لارتكاب جرائمه، كما أن من بين ضحاياه أيضا ابنة أخته وابنة أحد شركاء الدردشة في برجيش جلادباخ.

وبدا المتهم خلال المحاكمة متحكما في نفسه لكنه بكى وقال:" لا يمكنني سوى أن أعتذر"، وأضاف أنه لا يعرف كيف حدث هذا، وأعرب عن أمله في أن يتمكن الأطفال من تجاوز هذا الموقف وأعرب عن أسفه لعائلته وخيانته لهم.