بولندا تعيّن مسؤولة حكومية سابقة رئيسة للمحكمة العليا  

وارسو - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - قام الرئيس البولندي أندري دودا بتعيين مالجورزاتا مانوسكا رئيسة جديدة للمحكمة العليا اليوم الاثنين وسط مخاوف من أن أهم محكمة في البلاد سوف ترضخ الآن للأغلبية الحاكمة.

وتعتبر رئيسة المحكمة العليا الجديدة متعاونة مقربة من وزير العدل زبيجنيو زيوبرو وشغلت منصبا بارزا في وزارة العدل في بداية تولي زيوبرو الأولى منصبه في الحكومة.

وكان اسم مانوسكا قد طرح بين خمسة مرشحين يوم السبت بعد خمسة أيام من مداولات محتدمة عكست الصدوع السياسية الرئيسية في البلاد.

وأبرزت عملية التعيين الصراع بين ما يطلق عليه "القضاة القدامى" المعينين قبل الإصلاحات القضائية الشاملة التي أدخلها حزب القانون والعدالة الحاكم و"القضاة الجدد" الذين تم تعيينهم بعدها.  

وبحسب "القضاة القدامى"، لم يتم مراعاة الإجراء الملائم خلال عملية الاختيار من جانب القائم بأعمال رئيس المحكمة العليا.

وبدأ حزب القانون والعدالة تنفيذ إصلاحات قضائية شاملة عندما وصل إلى السلطة في عام 2015، قائلا إن النظام غير الكفء بحاجة إلى إعادة هيكلة شاملة.

غير أن المنتقدين قالوا إن الإصلاحات كانت محاولة للسيطرة على النظام القضائي. ويقول منتقدو الحكومة إن المحكمة الدستورية وكذلك المجلس الوطني للقضاء المعني بضمان الاستقلال القضائي، يخضعان حاليا لنفوذ سياسي قوي.