إصابة شابين برصاص مستوطنين في المغير

رام الله - "القدس" دوت كوم - نفى شهود عيان في قرية المغير شرق رام الله، ادّعاء جيش الاحتلال بمحاولة شابين طعن جندي إسرائيلي صباح اليوم الإثنين.

وقال عدد من المزارعين إن مستوطنين هاجموا مزراعين ورعاة أغنام في السهل الواقع بين القرية وقرية ترمسعيا، وطالبوهم بمغادرة المكان، وحين رفضوا أطلق المستوطنون عليهم النار، وحاول أحد المزارعين الدفاع عن نفسه بوساطة منجل يستخدمه في حصاد المحاصيل.

وأشاروا إلى أن إصابة الشابين في البطن والقدم، وجرى نقلهم إلى مجمع فلسطين الطبي برام الله. لافتين إلى أن جنود الاحتلال وصلواالموقع وأطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع تجاه المواطنين.

وزعم الناطق باسم جيش الاحتلال في وقت سابق، أن شابين حاولا طعن جنود قرب بؤرة "عميحاي" الاستيطانية القريبة من مستوطنة شيلو، وأطلق الجنود النار نحوهما.