الإفراج عن القيادي بدران جابر بعد اعتقال إداري استمر 8 أشهر

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- أطلقت سلطات الاحتلال، الخميس، سراح الأسير القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بدران جابر (75عاماً)، من الخليل بعد اعتقالٍ إداريٍّ استمر ثمانية أشهر.

وكانت قوات الاحتلال أعادت بتاريخ 8/ 10/ 2019 اعتقال جابر، بعد تفتيش منزله وتحطيم محتوياته، ونقلته إلى سجن عوفر، وبعد أُسبوعين أصدرت بحقه قرار اعتقال إداري لمدة 4 أشهر، وحين قاربت على الانتهاء جددت له مرة ثانية لأربعة أشهر أُخرى.

وسبق أن اعتُقل جابر عدة مرات لدى الاحتلال، وأمضى ما يقارب 15 عاماً خلف القضبان، جزء منها تحت الاعتقال الإداري، وكان من أوائل الأسرى الذين دخلوا سجن النقب الصحراوي بعد افتتاحه مباشرة عام 1988، وشارك في الاحتجاجات مع زملائه لتحسين شروط حياتهم في ذلك الوقت، وانتمى منذ نعومة أظافره لحركة القوميين العرب التي انبثقت عنها فيما بعد الجبهة الشعبية.