التجمع المقدسي لمواجهة كورونا يُعقّم الأندية وقاعات الثانوية العامة

القدس- "القدس" دوت كوم- قام التجمع المقدسي لمواجهة كورونا في مدنية القدس، بتعقيم المواقع الأكثر ازدحاماً في المدينة، التي تعُجُّ بالأطفال والشباب المقدسيين لحمايتهم من انتقال العدوى والفيروس.

وخلال الأسبوع الأول من تأسيس التجمع، تم تعقيم 20 مؤسسة ومركزاً رياضياً واجتماعياً ونادياً في مدينة القدس، حيث كان التعقيم الأول في نادي القدس، ومن بعدها استمرّ في الأندية المحيطة، مثل: الهلال وسلوان وبرج اللقلق، واستمر ليصل إلى المؤسسات المختلفة.

وعمل التجمع على تعقيم كافة قاعات امتحانات الثانوية العامة، حيث وصل عدد المواقع إلى 13 موقعاً، وعدد القاعات الصفية إلى 150 قاعة صفية للامتحانات، وتم تعقيمها جميعها، وتم تأمين كامل الأدوات والأجهزة الخاصة بالتعقيم وبدلات التعقيم من خلال مؤسسة الرؤيا الفلسطينية.

وأشرف على عمليات التعقيم منتصر ادكيدك، الذي درس عمليات التعقيم حسب منظمة الصحة العالمية، وعمل في التعقيم طاقم كامل مكون من 3 متطوعين من أبناء جمعية برج اللقلق المجتمعي، وتم تدريبهم في بداية "كورونا" على كيفية التعقيم والتعامل مع المواقع، وأشرفوا على تعقيم كامل المواقع.

يذكر أنه وقبل انطلاق العمل، تم تدريب الطاقم العامل على كيفية التعامل مع المواقع وتعقيمها وارتداء الزي الخاص بالتعامل مع النزلاء عند تقديم الطعام أو الاحتياجات أو الاستقبال والمغادرة، حيث قدم الدكتور محمود عرار تدريبات كاملة وشاملة للطاقم العامل داخل الحجر من المتطوعين وعمال الفندق ليتكيفوا مع العمل داخل فندق السان جورج ضمن إجراءات الوقاية والسلامة العامة.