غزة: إنقاذ ذارع شاب من البتر بعد 6 أشهر من إصابته برصاص الاحتلال

غزة- "القدس" دوت كوم- نجح فريق الأوعية الدموية في مستشفى الخدمة العامة من إنقاذ ذراع شاب (24 عاما) من البتر، أصيب خلال مسيرات العودة.

وقال الدكتور إياد أبو سعدة استشاري جراحة الاوعية الدموية وفريق العمليات، إن الشاب تعرض لطلق ناري في الذراع الأيمن وأدخل إلى مستشفى حكومي، حيث أجريت له أكثر من عملية وللأسف لم تنجح ومكث المريض بعدها ما يقارب 6 أشهر، وبسبب الانسداد الكامل لشريان الذراع الأيمن أصبح هناك قصوراً في التروية الدموية، ناتج عن عدم وصول الدم بطريقة صحيحة وكان يعاني من آلام حادة ونقص في الإحساس وبرودة في اليد، لذلك تم ارساله إلى مستشفى الخدمة العامة للمتابعة وعمل اللازم.

وأضاف أبو سعدة أنه تم استقبال الشاب في مستشفى الخدمة العامة بمبنى القلب والأوعية الدموية التابع لها وأُجريت له مباشرة جميع الفحوصات اللازمة والتي تبين من خلالها وجودة انسداد كامل لشريان الذراع الأيمن، وتم أخذ قرار لإجراء عملية لزراعة شريان وريدي جديد لإنقاذ الطرف العلوي الأيمن.

وستغرق إجراء العملية أكثر من 3 ساعات متواصلة، حيث تم أخذ وريد من نفس المريض وزراعته بدل الشريان القديم، وأٌنقذ الطرف العلوي للذراع وتحسنت التروية الدموية.