الأرجنتين تمدد الحجر الصحي وتسمح بممارسة الرياضة

بوينس آيرس-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- مددت الحكومة الأرجنتينية الإطار الزمني للقيود الصارمة التي فرضتها على الحركة لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد حتى 10 أيار/مايو، مع تخفيف بعض القيود.

وأعلن الرئيس الارجنتيني ألبرتو فرنانديز امس السبت أن الإجراءات لن تطبق إلا في المدن التي يبلغ عدد سكانها نصف مليون نسمة على الأقل.

كما سيُسمح للجميع الآن بالخروج من منازلهم لمدة تصل إلى ساعة واحدة يوميا، ولكن لمسافة لا تزيد عن 500 متر .

وقال فرنانديز إنه في المناطق الأقل اكتظاظا بالسكان في البلاد، ستقرر الحكومات المحلية الاجراءات بشرط استيفاء شروط معينة، بما في ذلك عدم تضاعف عدد الإصابات الجديدة بالفيروس في مدة تقل عن 15 يوما.

يشار إلى أن عددا قليلا من المدن بالارجنتين يزيد بها عدد السكان عن نصف مليون نسمة. ويعيش أكثر من ثلث السكان البالغ عددهم حوالي 45 مليون نسمة في منطقة بوينس أيرس الكبرى.

وكانت حكومة البلاد فرضت قيودًا على الحركة في 20 أذار/مارس الماضي ومددت الفترة الزمنية عدة مرات.

ولا يسمح للسكان في جميع أنحاء البلاد بمغادرة منازلهم باستثناء بعض العمال، ويسمح فقط بالذهاب إلى متاجر البقالة والصيدليات القريبة.

ووفقًا للأرقام الرسمية، فإن 3780 شخصًا في الأرجنتين ثبتت إصابتهم بالفيروس وتوفى 185 حالة .