آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد في العالم

باريس- "القدس" دوت كوم-(أ ف ب)- في ما يأتي آخر مستجدات تفشي فيروس كورونا المستجدّ، من آخر حصيلة إصابات ووفيات الى أحدث التدابير وأبرز التطورات:

تخطت حصيلة المصابين بفيروس كورونا المستجد في العالم 1,5 مليون شخص بينهم 89 ألف وفاة، وفق تعداد لفرانس برس، استناداً إلى مصادر رسمية الخميس الساعة 11,00 ت غ.

وتعد الولايات المتحدة الدولة الأكثر تأثراً من ناحية عدد الإصابات (432132 بينها 14817 وفاة).

وتبقى أوروبا القارة التي سجلت أكبر عدد إصابات (787744) ووفيات (62402). وتسجل إيطاليا أكبر عدد وفيات (17669) تليها إسبانيا (15238) وفرنسا (10869) وبريطانيا (7097).

يتوقع أن تشهد افريقيا جنوب الصحراء ركوداً في 2020 بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، في سابقة منذ أكثر من ربع قرن، كما ذكر البنك الدولي الخميس.

مساء الأربعاء أعلن قصر الإليزيه أن العزل في فرنسا الذي مدد مرة أولى حتى 15 نيسان/أبريل، سيستمر بعد هذا التاريخ. ويتوقع أن يوجه الرئيس إيمانويل ماكرون كلمة مساء الإثنين إلى الفرنسيين.

والحكومة التي سبق وتعرضت لانتقادات في هذا الخصوص، أوضحت أنها ستتخذ قرار فرض وضع الأقنعة الواقية على جميع السكان إذا ما كان هناك "إجماع علمي" في هذا الخصوص.

يعقد وزراء المال الأوروبيون مساء الخميس اجتماعاً جديداً بعد أن فشلوا أمس في إيجاد رد اقتصادي مشترك لمواجهة فيروس كورونا المستجد.

وترفض هولندا الرضوخ لمطالب إيطاليا حول القروض التي تمنح للدول التي تواجه صعوبات من قبل صندوق الإنقاذ الخاص بمنطقة اليورو بحسب مشاركين.

ودعت رئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد الدول الأوروبية إلى "الوقوف جنبا إلى جنب" لمواجهة هذه الأزمة.

دخل وقف إطلاق نار من جانب واحد حيز التنفيذ في اليمن الخميس أعلنته الرياض أملا في أن تؤدي هذه الهدنة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، إلى إنهاء نزاع مستمر منذ خمس سنوات.

تعقد الدول الكبرى المنتجة للنفط وفي طليعتها دول منظمة أوبك اجتماعا مهما عبر الفيديو الخميس بحثا عن اتفاق على مسألة خفض الإنتاج، بهدف دعم الأسعار التي انهارت مع تفشي فيروس كورونا المستجد وحرب أسعار بين الرياض وموسكو.

يجتمع مجلس الأمن الدولي للمرة الأولى الخميس للبحث في أزمة كوفيد-19 وذلك بعد أسابيع من الانقسامات، لا سيما بين الصين والولايات المتحدة.

ويعقد الاجتماع الذي سيكون مغلقا عبر الفيديو، في جلسة وصفها بعض الدبلوماسيين بأنها ستكون بمثابة "علاج جماعي".

طلبت تايوان الخميس من مدير منظمة الصحة العالمية تقديم الاعتذار بعد أن اتهم تايبيه بتشجيع مواطنيها على مهاجمة منظمته حول إدارتها لوباء كوفيد-19.

وأكدت تايوان أن هذا الأمر لم يحصل إطلاقا.

في جميع أنحاء العالم يستعد المسيحيون للاحتفال بعيد الفصح في ظل العزل وكذلك اليهود.

وسيقيم البابا فرنسيس قداس خميس الأسرار في الساعة 16,00 ت غ دون مصلين. كما ألغيت طقوس غسل الأرجل تفاديا لأي احتكاك.

وألغيت أيضا احتفالات عيد العنصرة في نيم، الأهم في فرنسا، والتي كانت مقررة من 27 أيار/مايو إلى الأول من حزيران/يونيو.