الملياردير المصري سميح ساويرس يخطط لشراء مجموعة "إف تي آي" الألمانية السياحية

برلين 6 نيسان/أبريل (د ب أ)- يخطط الملياردير المصري، سميح ساويرس، للاستحواذ على مجموعة "إف تي آي" الألمانية للسياحة، ثالث أكبر شركة سياحية في أوروبا، بحسب تقرير لصحيفة "فيلت" الألمانية الصادرة اليوم الاثنين.

وبحسب التقرير، تم إبلاغ الهيئة الألمانية لحماية المنافسة بخطط الاستحواذ الكامل على المجموعة.

وأشار التقرير إلى أن ساويرس أصبح له حصة في المجموعة قبل ستة أعوام، ويمتلك حاليا 33% من أسهمها.

وذكرت المجموعة ردا على استفسار من الصحيفة أن "ساويرس لم يقم بأي استحواذ (للمجموعة) حتى اللحظة الحالية"، مضيفة أنه في حال حدوث أي تغيير في نسب الحصص، ستعلن المجموعة ذلك.

وتضرر قطاع السياحة بشدة جراء جائحة كورونا، حيث توقفت حركة الطيران بالكامل تقريبا في أنحاء العالم عقب فرض قيود واسعة على السفر للسيطرة على الجائحة.

وتعتبر مجموعة "إف تي آي" الألمانية، بأرباحها التي بلغت مؤخرا 2ر4 مليار يورو وعدد عمالها الذي يبلغ 12 ألف موظف، ثالث أكبر مجموعة سياحية على مستوى أوروبا بعد "توي" و"دير توريستك" الألمانيتين.

ويمتلك رجل الأعمال الذي نشأ في النمسا، ديتمار جونتس 60 عاما، غالبية الأسهم في "إف تي آي" حتى الآن.

ويعتبر الملياردير المصري ساويرس 63 عاما شخصية محورية في سوق السياحة الألمانية، حيث يمارس ساويرس نشاطه في سبع دول عبر مجموعة أوراسكوم، التي تتخذ من سويسرا مقرا لها، وينشئ ساويرس فنادق ومنتجعات سياحية وموانئ لليخوت في مصر ومنتنيجرو وسلطنة عمان، ومدن كاملة في بعض الأمكان، وكذلك فنادق فاخرة في سويسرا.