سنغافورة تواجة آثار كورونا الاقتصادية بـ"ميزانية تضامن"

كوالالمبور-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- أعلن وزير المالية السنغافوري هنج سوي كيت في خطاب أمام البرلمان بثه التليفزيون اليوم الاثنين عن "ميزانية تضامن" سوف ترفع الإنفاق الحكومي الذي يهدف إلى الحد من تأثير فيروس كورونا إلى أكثر من 40 مليار دولار.

وقال هنج إن الإنفاق يهدف إلى "حماية الوظائف وحماية سبل عيش الناس" خلال عملية إغلاق فعالة من المقرر أن تبدأ غدا.

وسوف يحصل جميع البالغين السنغافوريين على معونة لمرة واحدة بقيمة 600 دولار سنغافوري (421 دولارا أمريكيا)، بينما سيتم الإعفاء من بعض الرسوم التجارية أو تخفيضها.

وشهد اليوم الاثنين المرة الثالثة خلال ستة أسابيع التي يعلن فيها هنج عن إجراءات مالية إضافية لمواجهة الأضرار الاقتصادية الناجمة عن فيروس كورونا.

وقال هنج إن الإجراءات الجديدة سوف تبلغ تكلفتها 1ر5 مليار دولار سنغافوري (6ر3 مليار دولار أمريكي)، ليصل إجمالي النفقات المتوقعة إلى ما يقرب من 42 مليار دولار، وهو ما يقرب من 12% من الناتج المحلي الإجمالي.

وتوفي ستة أشخاص في سنغافورة بعد إصابتهم بفيروس كورونا. وشهد أمس الأحد ارتفاع عدد الحالات في سنغافورة 120 حالة، وهو أكبر عدد في يوم واحد، ليصل إجمالي الإصابات إلى 1309 حالات.