لجنة وزارية إسرائيلية تجتمع ظهرًا لاتخاذ قرار بشأن إغلاق مدن وأحياء لمنع تفشي كورونا

رام الله- "القدس" دوت كوم- تجتمع ظهر اليوم الاثنين، لجنة وزارية إسرائيلية خاصة لاتخاذ قرار بشأن عملية إغلاق مدن وأحياء معينة في القدس ومناطق أخرى لمنع تفشي فيروس كورونا.

وبحسب قناة مكان الإسرائيلية الناطقة بالعربية، فإن حكومة الاحتلال خولت خلال جلسة عقدت الليلة الماضية عبر الهاتف هذه اللجنة، صلاحية تقييد حركة الإسرائيليين لمدة أسبوع، في مناطق تسكنها أغلبية من الحريديم.

كما ستدرس اللجنة إمكانية إغلاق بعض المستوطنات في شرقي القدس والضفة الغربية.

وأقرت حكومة الاحتلال تعديلا للقانون الأساسي بشأن ما يسمى "مرافق الدولة"، بما يسمح بتوسيع إطار الميزانية لتمويل الخطة الاقتصادية لمواجهة الازمة.

وسيطرح هذا التعديل على الكنيست عما قريب لإقراره.

وتقرر انضمام 700 جندي آخر لمساعدة الشرطة الإسرائيلية في تطبيق قرارات الطوارئ.

من جهته قال أحمد الطيبي عضو الكنيست عن القائمة العربية المشتركة، "إنه لا حاجة لفرض طوق على أحياء عربية لأنه لا بؤرة تفشي كورونا فيها".

وفي ذات الوقت أكد الطيبي ضرورة إجراء عدد أكثر من الفحوصات في المجتمع العربي دون إثارة الرعب فيه.