"مستشفيات القدس" تثمن دور مجموعة بنك فلسطين بتجنيد دعم الجالية الفلسطينية في تشيلي

القدس- ثمّنت شبكة مستشفيات القدس الشرقية جهود بنك فلسطين في دعم الحكومة الفلسطينية لمواجهة وباء فيروس كورونا، ودوره في تجنيد الدعم من رجال أعمال الجالية الفلسطينية في تشيلي من خلال مكتب بنك فلسطين هناك، والذين خصصوا دعمهم لمستشفيات القدس الشرقية والمستشفيات الفلسطينية، وذلك في إطار الدعم الذي أعلن عنه بنك فلسطين لمساندة الحكومة الفلسطينية في جهودها لمواجهة جائحة كورونا.

وأعرب عبد القادر الحسيني، رئيس شبكة مستشفيات القدس الشرقية، في بيان صحافي، اليوم، عن تقديره لمجموعة بنك فلسطين ورئيس مجلس الإدارة هاشم الشوا، لجهودهم في دعم مستشفيات القدس في هذه الأوقات الحرجة، حيث تواجه القدس هذا الوباء في ظل محدودية الإمكانات، وأثمرت جهود بنك فلسطين في تجنيد الدعم من رجال أعمال الجالية الفلسطينية في تشيلي لصالح مستشفيات القدس والمستشفيات الفلسطينية في مختلف المحافظات، حيث استجاب رجال الأعمال الفلسطينيون في تشيلي لهذه المبادرة وأكدوا دعمهم عبر التبرع بالأجهزة والمستلزمات الطبية لعلاج المصابين بفيروس كورونا بما قيمته 1,5 مليون شيكل.

وأضاف الحسيني: إن هذا الدعم يأتي في ظرف حساس وملح في مستشفيات القدس للتعامل مع هذا الوباء، خاصة بعد أن تم التوافق مع وزارة الصحة الفلسطينية على تخصيص 3 مستشفيات في القدس الشرقية لمواجهة وباء كورونا، كما يأتي هذا الدعم في ظل أزمة مالية خانقة تعاني منها مستشفيات القدس منذ سنوات.

وأردف :"أن يأتي هذا الدعم في هذا الظرف الحساس، وإن كان بجزءٍ يسيرٍ لتغطية جزءٍ من احتياجات مستشفيات القدس، فإنها جهود نقدرها ونثمنها عالياً، آملين أن يتم تجنيد المزيد من الدعم والإسناد لصالح مستشفيات القدس ولدعم جهود وزارة الصحة والحكومة الفلسطينية من أجل مواجهة هذا الوباء، لأننا جميعاً في خندق واحد، وسواء كانت مستشفيات حكومية أو أهلية أو مستشفيات القطاع الخاص، فالوباء عدونا جميعاً".

كما ثمّن الحسيني كافة الجهود المبذولة والتعاضد في هذا الظرف الصعب الذي أبدته مختلف اللجان الشعبية التطوعية والمبادرات والفعاليات والتجمعات المقدسية والوطنية والمؤسسات الوطنية والقطاع الخاص المقدسي والفلسطيني.

وقال: "نحن بأمسّ الحاجة الآن إلى هذا التكافل والانتماء الوطني والمقدسي في الوقت الذي نفتقد فيه إلى وجود الدولة الفلسطينية في القدس الشرقية، لاسيما ونحن بحاجة ملحة لضبط وإدارة ومعالجة قضايا تمس أهالي القدس، وتسهل الحياة على المواطنين وتقيهم من هذا الوباء".

وكان هاشم الشوا أعلن الجمعة الماضي دعم المجموعة بمبلغ 6,5 مليون شيكل للمساهمة في دعم جهود الحكومة الفلسطينية لمواجهة وباء كورونا، منها مبلغ مليون ونصف شيكل مقدمة من رجال أعمال الجالية الفلسطينية في تشيلي لدعم مستشفيات القدس ومختلف المستشفيات الفلسطينية.