ميخائيلي تقود حراكًا مضادًا لبيرتس في حزب العمل الإسرائيلي

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - بدأت ميراف ميخائيلي عضو الكنيست عن حزب العمل الإسرائيلي، حراكًا منذ الليلة الماضية، بهدف إسقاط عمير بيرتس من قيادة الحزب بعد إعلانه فك الشراكة السياسية مع حزب ميرتس في خطوة تؤكد نواياه بالانضمام للحكومة الجديدة.

وقالت ميخائيلي صباح اليوم عبر تويتر، إنها لن تكون في ائتلاف حكومي يقوده بنيامين نتنياهو بأي شكل من الأشكال.

وأضافت "سأقود القتال مع العديد من الشركاء حتى لا يدخل حزب العمل حكومة يقودها شخص مدعى عليه". في إشارة منها لبنيامين نتنياهو.

وأكدت أنها مصرة على دعوة المؤتمر العام للحزب من أجل التصويت على منع الانضمام للحكومة، قائلةً "أي شخص يعتقد أن الأمر تم توقيعه وفعله، يجب أن يفكر مرةً أخرى، المؤتمر العام سيغيّر قواعد اللعبة".

وتشير مصادر إسرائيلية إلى أن انفكاك بيرتس عن شراكة العمل مع ميرتس هدفها دخوله للحكومة وتولي وزارة الاقتصاد.