السجن 18 شهرا لرجل صيني انتهك قواعد الوقاية والعلاج من كورونا

بكين-"القدس"دوت كوم-(شينخوا)- أصدرت محكمة في مدينة تشنغتشو حاضرة مقاطعة خنان بوسط الصين يوم الجمعة حكماً بالسجن لـ 18 شهراً، بحق رجل أعاق جهود الوقاية والعلاج من المرض الناجم عن فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وذكر بيان صدر بشكل مشترك عن النيابة العامة الشعبية العليا ووزارة الأمن العام، أن الرجل المذكور، ولقبه (قوه) سافر إلى الخارج ما بين 1 إلى 6 مارس الماضي، لكنه تحدى قواعد الحجر الذاتي والإبلاغ عن السفر للخارج للسلطات بعد العودة إلى البلاد.

وقال البيان إن قوه عاد إلى الصين في 7 مارس الماضي، وذهب إلى العمل في يومي 8 و 9 من الشهر ذاته عبر المترو، كما إنه طوّر أعراضا مرضية تمثلت بالحمى وألم في الحنجرة في يوم 9 مارس الماضي.

ورفض الرجل في 10 مارس الماضي الإجابة على اتصالات هاتفية من الشرطة المحلية، بينما كذبت والدته على الشرطة حول رحلاته إلى الخارج.

وتأكد قوه لاحقاً من إصابته بفيروس كورونا الجديد، بينما تم وضع أكثر من 40 شخصاً كانوا على اتصالات قريبة منه في الحجر الصحي، بحسب البيان.

وأضاف البيان أن المتهم قوه أُدين بتحديه وعرقلته لإجراءات الوقاية والعلاج من الأمراض الوبائية، وصدر بحقه حكم بالسجن 18 شهراً، من قبل محكمة الشعب في حي إرتشي في مدينة تشنغتشو.