السعودية تدعم موظفي القطاع الخاص المتضررين جراء تفشي كورونا

الرياض- "القدس" دوت كوم-(د ب أ)- قالت وزارة المالية السعودية اليوم الجمعة، إن السعودية خصصت 9 مليارات ريال (4ر2 مليار دولار) لدعم المواطنين العاملين في شركات القطاع الخاص المتضررة من التداعيات الاقتصادية لوباء فيروس كورونا الجديد.

ومن المتوقع أن يساعد قرار الملك سلمان ما يصل إلى 2ر1 مليون موظف سعودي معرضين لخطر فقدان وظائفهم. وبدلاً من إنهاء عقودها، يمكن للشركات التقدم بطلب للحصول على الدعم لمدة ثلاثة أشهر لكل موظف. وأضافت الوزارة أن التعويض سيغطي 60 في المئة من راتب الموظف، بحد أقصى 9000 ريال في الشهر.

كانت السعودية قد أعلنت عن سلسلة من الإجراءات الاقتصادية الهادفة إلى التخفيف من تأثير تفشي الفيروس على القطاع الخاص وضمان الاستقرار المالي. وأوقفت السعودية، التي أعلنت عن 8851 حالة إصابة بفيروس بما في ذلك 21 حالة وفاة، الحج والعمرة في مدينة مكة المكرمة، وأوقفت الرحلات الدولية والمحلية ووسائل النقل العام.

وتم فرض حظر تجول ليلا على الصعيد الوطني، باستثناء المدينتين المقدستين مكة والمدينة ، حيث تم إعلان حظر تجول لمدة 24 ساعة من يوم امس الخميس .