قناة: الخلافات مستمرة بين الليكود وأزرق - أبيض وخاصةً بشأن فرض السيادة

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - ذكر موقع قناة 12 العبرية، مساء اليوم الجمعة، أن المفاوضات بين حزبي الليكود و أزرق - أبيض، انتهت في ساعة مبكرة من فجر اليوم بدون إحراز أي تقدم.

وبحسب القناة، فإن الخلافات بين الجانبين مستمرة، والجدل لا زال مستمرًا بشأن القضايا ذاتها، وخاصةً قضية فرض السيادة على غور الأردن.

ووفقًا للقناة، فإن بنيامين نتنياهو زعيم الليكود يسعى بقوة من أجل الحصول على ضوء أخضر من أجل الحفاظ على إرثه، في ظل سعيه الكبير لتنفيذ وعده الانتخابي، فيما يفهم بيني غانتس زعيم حزب أزرق - أبيض، بأن نتنياهو يتمتع بأغلبية يمينية في الكنيست والحكومة ولذلك يسعى لمنعه من تحقيق أهدافه.

وبحسب القناة، فإن الليكود يرى أن هناك فرصة لاستغلال دعم الولايات المتحدة، لكن حزب أزرق - أبيض، يخشى من أن هذه الخطوة لن تجد قبولًا لدول المنطقة وخاصةً أن دونالد ترامب قد تكون الفترة الحالية نهاية ولايته في الحكم.

وبينت القناة، أن الليكود يريد الاستفادة من هذه الفرصة، في حين أن أزرق - أبيض يخشى من أن تؤثر هذه الخطوة على اتفاقية السلام مع الأردن.

ولفتت القناة، إلى أن هناك مقترحًا بأن تكون الحكومة فقط لمدة 4 أشهر أو حتى نهاية انتهاء أزمة فيروس كورونا، حيث سيكون هناك تنسيق بين الأطراف ومن ثم يستطيع الليكود أن يفعل ما يشاء، لكن حزب أزرق - أبيض يريد حكومة لمدة 6 أشهر للتعامل مع أزمة كورونا وفيما بعد يتم التوصل لاتفاق بشأن الخطوط الأساسية لحكومة وحدة.