خوفاً من كورونا.. والد أسير أردني لدى الاحتلال يطالب بالإفراج عن نجله

قلقيلية- "القدس" دوت كوم-مصطفى صبري– وجه والد الأسير الأردني محمد مهدي سليمان المحكوم (15 عاماً) نداءً إلى وزير الخارجيه الأردني أيمن الصفدي للمطالبة بالإفراج عن ابنه الأسير لدى سجون الاحتلال.

وقال: يجب على الخارجية الأردنية أن تضغط على الاحتلال للإفراج عن ابني بسبب وباء الكورونا، هو وبقية الأسرى بحالة خطر شديد، مؤكداً أنه لا اهتمام طبي لا معقمات حتى المواد الغذائية التي تعطي مناعة سحبت، كما أن هناك إصابات في السجانين.

يذكر أن الاحتلال اعتقل سليمان في الـ 15 من آذار عام 2013، وكان يبلغ حينها (15 عاماً ونصف) وكان يتواجد حينها في قرية حارس قضاء سلفيت في زيارة لعائلته بتهمة إلقاء حجارة على سيارة مستوطن والتسبب بحادث سير أدى إلى مقتله لاحقاً وفرضت عليه غرامة مالية بقيمة 30 ألف شيكلاً.