حزب العمل سيعقد مؤتمرًا إلكترونيًا لاتخاذ قرار الانضمام للحكومة الإسرائيلية الجديدة

رام الله-ترجمة خاصة بـ" القدس" دوت كوم- ذكرت صحيفة معاريف العبرية، اليوم الأربعاء، أن حزب العمل اليساري الإسرائيلي، سيعقد مؤتمرًا إلكترونيًا رقميًا، بهدف اتخاذ قرار بشأن إمكانية الانضمام للحكومة الإسرائيلية الجديدة.

وبحسب الصحيفة، فإن الأمين العام للحزب عيران هيرموني أبلغ عضو الكنيست ميراف ميخائيلي التي تعارض المشاركة في حكومة يقودها زعيم الليكود بنيامين نتنياهو، أنه سيتم عقد مؤتمر للحزب، في حال تم التوصل لاتفاق مع الجهات التي يتم التفاوض معها من أجل المشاركة في الحكومة الجديدة.

وأكد هيرموني أن الانضمام للحكومة يجب أن يحظى بموافقة المؤتمر العام للحزب، وفق القوانين المعمول بها داخليًا.

وتعارض ميخائيلي الانضمام لتلك الحكومة، وسط مطالبات منها لعقد المؤتمر العام للحزب لمناقشة القضية، مؤكدةً أنها لن تقبل أن تكون جزءًا من الائتلاف الحكومي الذي يتزعمه نتنياهو.

وكان زعيم الحزب عمير بيرتس أكد وجود مفاوضات لانضمام حزبه للحكومة، مشيرًا إلى أن تلك المفاوضات تتم مع بيني غانتس زعيم حزب أزرق - أبيض، وليس مع الليكود.

ويتوقع أن يكون بيرتس وزيرًا للاقتصاد أو الزراعة في الحكومة المقبلة التي يبدو أنها ستكون من أحزاب مختلفة بهدف تشكيل أول حكومة قوية ومستقرة في إسرائيل منذ سنوات.