قوات الاحتلال تحاول إعاقة عملية تعقيم في قرية بيت تعمر

بيت لحم– "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- ذكر نشطاء في قرية بيت تعمر، شرقيّ بيت لحم، أن جنود الاحتلال الاسرائيلي حاولوا إعاقة عمال وموظفي المجلس ومتطوعين من طواقم لجنة الطوارئ في الريف الشرقي خلال قيامهم بتعقيم مواقع مختلفة، خاصة دوار الفريديس والطريق المؤدي إلى موقع القلعة هناك.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال المتمركزة دوماً في الشارع تقوم بإجراءات قمعية بحق الأهالي للحد من نشاطهم هناك، خاصة في مجال الخدمات، بدعوى أن المنطقة تخضع للسيطرة الإسرائيلية الكاملة.

ولفتوا إلى أنهم لاحظوا خلال عملهم أن سيارة إسعاف إسرائيلية توقفت في الشارع الرئيس لتنقل مستوطناً يُعاني من أمراض إلى سيارة إسعاف أُخرى، وهذا ما دفع طواقم القرية إلى تعقيم المكان بشكل مكثف تحسباً من أن يكون المستوطن مصاباً بفيروس كورونا.