الرئيس الإيراني: حزمة إجراءات لمواجهة تداعيات أزمة كورونا

طهران- "القدس" دوت كوم- (دب ا)- أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم السبت، عن حزمة إجراءات لمواجهة تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) في البلاد.

وفي جلسة عقدت صباح اليوم السبت، للجنة الوطنية لمواجهة فيروس كورونا، إعلن روحاني عن تخصيص عشرين بالمئة من ميزانية العام الايراني الجديد (الذي بدأ في العشرين من الشهر الجاري)، للحملة الوطنية لمكافحة تفشي كورونا، أي مئة ألف مليار تومان، متابعا أن هذا الأمر ربما يثير دهشة الاخرين، فكيف يستطيع بلد يخضع للحظر أن يفعل هذا الشيء. (الدولار يساوي 11460تومان).

وأضاف "لقد منحنا فترة إعفاء لسداد الضرائب، والتأمينات، ورسوم البلدية، والأقساط المصرفية، وتكلفة المرافق والغاز وتقديم دعم مالي لأربعة ملايين أسرة، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية (إرنا).

وتابع أنه تم تخصيص أموال لصندوق البطالة و8 مليارات دولار لأقساط منخفضة التكلفة لمدة عامين بمعدل اثني عشر بالمئة، والتي ستمنح للشركات التي تتعرض لضغوط هذه الأيام".

كان المتحدث باسم وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الايراني كيانوش جهانبور قد اعلن أمس الجمعة، أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلاد، بلغ 32 الفا و332 شخصا، فيما توفي 144 شخصا آخر ليرتفع عدد المتوفين إلى 2378، مضيفا أن عدد المتعافين بلغ 11 ألفا و133 شخصا.

يشار إلى أن إيران تتعرض لعقوبات شديدة تفرضها عليها الولايات المتحدة منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي في آيار/مايو عام 2018.