رادجا ناينجولان يخشى على زوجته المريضة بالسرطان من فيروس كورونا

روما - "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - قال لاعب خط الوسط البلجيكي رادجا ناينجولان نجم فريق كالياري الإيطالي لكرة القدم إنه يخشى الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) ونقل العدوى إلى زوجته التي تصارع مرض السرطان.

وكانت كلاوديا زوجة اللاعب البلجيكي الدولي، الذي انتقل من إنتر ميلان إلى كالياري بعقد إعارة في آب/أغسطس الماضي، قد أعلنت في تموز/يوليو الماضي أنها ستخضع للعلاج الكيميائي بسبب معاناتها من السرطان.

وتعد إيطاليا الدولة الأكثر تضررا بانتشار فيروس كورونا حيث سجلت حتى الآن أكثر من 80 ألف حالة إصابة وأكثر من 8200 حالة وفاة، وتفاقمت الأزمة بشكل كبير في المناطق الشمالية بإيطاليا.

وذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أنه في ظل المخاوف الجديدة بشأن أزمة محتملة في جنوب إيطاليا، أبدى ناينجولان مخاوفه من الإصابة ونقل العدوى إلى زوجته.

وذكر ناينجولان عبر حسابه بتطبيق مشاركة الصور عبر الإنترنت "إنستجرام" :"فيروس كورونا يمثل مشكلة كبيرة، فنحن لا نتحدث سوى بشأنه.... نأمل أن تتحسن الأمور بأسرع شكل ممكن لأنها (كلاوديا) لا تزال تعاني من ضعف الجهاز المناعي."

وأضاف ناينجولان (31 عاما) :"الآن، عندما أذهب للتسوق، تكون هناك خطورة لإصابتي بالفيروس. وعندما أعود إلى المنزل، أخشى أن أنقل العدوى إليها، لكنني أتوخى الحذر وأعتقد أن كل شيء على ما يرام... لقد مررنا بالمرحلة الأكثر صعوبة، والأمور تشير في الاتجاه الصحيح الآن."