أكبر صناعة في بنجلاديش ستتوقف بسبب انتشار كورونا

داكا-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- دعا اتحاد صناعة المنسوجات والملابس في بنجلاديش الشركات الأعضاء إلى وقف العمل في مصانعها حتى مطلع الشهر المقبل للمساهمة في احتواء انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) في البلاد.

وقالت روبانا حق رئيس الاتحاد في بيان اليوم الخميس إن صناعة الملابس والمنسوجات، باعتبارها أكبر صناعة في بنجلاديش عليها أن تقدم المثال في تلبية دعوة رئيس الوزراء والتفكير في غلق المصانع.

كانت رئيسة وزراء بنجلاديش الشيخة حسينة واجد قد دعت في خطاب بثه التلفزيون أمس الشعب إلى البقاء في المنازل خلال العطلة العامة التي قررتها الحكومة، وتشمل كل المؤسسات العامة والخاصة حتى 4 نيسان/أبريل المقبل في إطار جهود وقف انتشار الفيروس.

من ناحيتها قالت روبانا حق إن مصانع أكثر من 4000 شركة عضو في اتحاد صناعة المنسوجات، يجب أن تلتزم بقرار الحكومة.

وأضافت أنه إذا استمرت بعض المصانع في العمل لإنتاج الملابس الطبية للعاملين في الحقل الطبي، فعليها توفير كل ضمانات السلامة للعمال.

يذكر أن بنجلاديش هي ثاني أكبر منتج للملابس والمنسوجات في العالم بعد الصين، ويعمل في هذا القطاع أكثر من 4 ملايين عامل أغلبهم من النساء. وحقق القطاع صادرات لبنجلاديش بقيمة 43 مليار دولار خلال العام المالي 2019/2018 .

ويقول أصحاب المصانع إن المستوردين الأجانب ألغوا طلبيات بقيمة 2.76 مليار دولار بعد إغلاق متاجرهم في أوروبا والولايات المتحدة بسبب الوباء.

وكانت رئيسة وزراء بنجلاديش قد أعلنت عن حزمة إجراءات إنقاذ للقطاع المعتمد على التصدير بقيمة 590 مليون دولار.

وفرضت بنجلاديش حظرا شاملا على حركة النقل داخل البلاد بعد وصول عدد المصابين بالفيروس إلى 44 حالة مع ظهور 5 إصابات جديدة اليوم الخميس.