الأجهزة الأمنية في بيت لحم تطلق حملة توعية حول ضرورة الالتزام بالتعليمات

بيت لحم- "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- أطلقت المؤسسة الأمنية في بيت لحم حملة توعية للمواطنين لمواجهة فيروس كورونا عبر نشر لافتات إعلانية وتوزيع بطاقات توعية على الحواجز الأمنية المنتشرة على مداخل المحافظة ومفارق الطرق الرئيسية، حيث تؤكد هذه اللافتات والمنشورات أهمية الالتزام بالتعليمات وعدم خروج المواطنين من منازلهم.

وقال مدير العلاقات العامة والإعلام في جهاز الأمن الوقائي العقيد ضرار مرعب، اليوم: إن الحملة بمبادرة من كافة أذرع المؤسسة الأمنية، وهي حملة مرافقة لجهود المؤسسة الامنية من اجل الحفاظ على أرواح المواطنين وتهدف بالدرجة الأولى إلى توعية المواطنين الذين سطروا أروع اشكال الالتزام بالتعليمات التي انبثقت في إطار حالة الطوارئ التي بدأت في الخامس من الشهر الجاري.

وأشار مرعب إلى أن بيت لحم كانت نموذجاً في عدم تصدير أي حالة إلى خارج المحافظة، وهذا جاء نتيجة تعاون والتزام المواطنين، موضحاً أن الحملة تشمل تعليق لافتات تتضمن إرشادات تعريفية بمخاطر الفيروس، مشدداً على أن الأجهزة تعمل بقلب رجل واحد من أجل الخروج بأقل الخسائر نتيجة انتشار هذا الفيروس.

وأضاف: "نحن في المؤسسة الأمنية دورنا يتركز الآن حول الوقاية الصحية وسلامة المواطن، ومنذ اليوم الأول كانت للمؤسسة الأمنية فعاليات عدة تصب في المصلحة العامة نحو مواجهة فيروس كورونا".

وأشار إلى أن الحملة شملت توزيع بطاقات إرشادية تؤكد أهمية الالتزام بالمنزل كحل للحد من انتشار الفيروس، وعُلقت لافتات على مختلف مداخل المحافظة، حيث ينتشر أفراد المؤسسة الأمنية، لتكون شاهداً وداعماً معنوياً لكل المتجولين ممن يسمح لهم بالتنقل في حالات استثنائية طارئة.