البابا فرنسيس يؤدي صلاة الابانا من اجل "الرحمة للانسانية"

الفاتيكان-"القدس"دوت كوم-(أ ف ب) -شارك البابا فرنسيس ظهر الاربعاء في صلاة مسكونية عالمية "طلبا للرحمة للانسانية" مع استمرار تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال البابا متحدثا مباشرة عبر الفيديو من مكتبته في الفاتيكان "اليوم التقينا، جميع مسيحيي العالم، لنتلو معا صلاة الابانا، الصلاة التي علمنا اياها يسوع".

واضاف "في هذه اللحظة، نطلب الرحمة للانسانية التي تعاني بشدة جراء وباء فيروس كورونا".

وتابع البابا الارجنتيني "نصلي معا، مسيحيين من كل الكنائس والمجتمعات، من كل الاعمار واللغات والامم. فلنصل من اجل المرضى وعائلاتهم، من اجل العاملين في المجال الصحي ومن يساعدونهم، من اجل السلطات وقوات الامن والمتطوعين، من اجل الوزراء في مجتمعاتنا".

ودعت الابرشيات في مختلف انحاء العالم ابناءها الى الصلاة، فيما قرعت كنائس اخرى الاجراس قبل الظهر لدعوتهم الى الصلاة.

وانضم اسقف كانتربري جاستن ويلبي رأس الكنيسة الانغليكانية الى صلاة البابا المسكونية عبر حسابه على موقع تويتر.

كذلك، تجاوبت بطريركية القسطنطينية ومنظمات تابعة للكنيسة الانجيلية مع الدعوة.

ويترأس البابا فرنسيس مساء الجمعة صلاة من اجل الكاثوليك في ساحة القديس بطرس تليها بركة استثنائية للمدينة والعالم.

ويتطرق البابا كل صباح الى فيروس كورونا قبل ان يحتفل بقداس يومي تنقل وقائعه مباشرة من الكنيسة الصغيرة في مقر اقامته في دار القديسة مارتا بالفاتيكان.

وقال البابا ايضا الاربعاء من مكتبته الخاصة "افكر بامتنان في الشهادة الصامتة لاناس كثيرين، يضحون باشكال مختلفة في خدمة المرضى والمسنين ومن يعانون الوحدة والاكثر ضعفا".