أبو هولي يدعو لدعم دولي لأونروا لمواجهة كورونا في مخيمات اللاجئين

رام الله- "القدس" دوت كوم- دعا اليوم الأربعاء، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير رئيس دائرة شؤون اللاجئين فيها أحمد أبو هولي، الدول المانحة إلى الاستجابة لنداء وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بدعمها بمبلغ 14 مليون دولار من أجل تمكينها في مواجهة فيروس كورونا المستجد بالمخيمات واتخاذ الإجراءات الوقائية لها.

وقال أبو هولي في بيان: إن المخيمات التي يقطنها 6.2 مليون لاجئ فلسطيني من أكثر مناطق العالم اكتظاظا بالسكان وفقرا وتحتاج إلى إجراءات وتدابير وقائية كبيرة لحمايتها من فيروس كورونا الفتاك.

وثمن أبو هولي، تسديد الاتحاد الأوروبي أمس الثلاثاء، دعمه السنوي للوكالة بقيمة 82 مليون يورو، معتبرا أن التبرع الأوروبي سيساهم في تمكين الوكالة من استمرار عمل برامجها وتقديم خدماتها.

ودعا الدول المانحة إلى الوفاء بتعهداتها المالية السنوية تجاه أونروا ليتسنى لها تقديم خدمات التعليم والصحة والإغاثة الاجتماعية والخدمات الطارئة للاجئين الفلسطينيين وفق التفويض الممنوح لها بقرار الأمم المتحدة 302 والحيلولة دون الوقوع بأزمات جديدة تؤثر على خدماتها.

وأشار إلى أن أونروا لا تزال تواجه عجزا أوليا يقدر بمليار دولار في ميزانيتها المالية للعام الجاري، ما سيترتب عليه لجوء الوكالة إلى تقليص خدماتها أو وقف بعض برامجها.

وطالب الأمم المتحدة باتخاذ خطوات فورية لمنع المزيد من التدهور في جميع حقول عمل الأونروا، مؤكدا أهمية استمرارية عمل الوكالة كضرورة ملحة لضمان عامل الاستقرار في المنطقة، حتى حل قضية اللاجئين الفلسطينيين طبقاً للقرار الأممي 194.

وأعلنت أونروا الأسبوع الماضي، حاجتها لتوفير مبلغ 14 مليون دولار من أجل الاستعداد والاستجابة لتفشي الفيروس ولفترة ابتدائية مدتها ثلاثة شهور.