الافراج عن نضال البدوي بعد 17 عاما في سجون الاحتلال

جنين-"القدس" دوت كوم- علي سمودي- أفرجت سلطات الاحتلال اليوم الثلاثاء، عن الاسير نضال البدوي بعد قضائه محكوميته البالغة 17 عاما في سجون الاحتلال.

وأقيم للبدوي حفل استقبال جماهيري حاشد في مخيم جنين، اطلق خلاله عشرات المسلحين الاعيرة النارية في الهواء تحية للاسير البدوي الذي يعتبر من قادة كتائب شهداء الاقصى.

وكان البدوي تعرض للمطاردة منذ بداية الانتفاضة وحتى اعتقل في عملية خاصة بمخيم جنين، بعدما نجا من عدة محاولات اغتيال.

وتنقل البدوي خلال سنوات اعتقاله بين عدة سجون، وكان موجها لاسرى حركة "فتح، واستشهد شقيقاه أسامة واحمد خلال انتفاضة الاقصى وتعرض كل افراد أسرته للاعتقال، وما يزال شقيقه الاسير محمد خلف القضبان يمضي محكوميته البالغة 7 سنوات.