وزير الاقتصاد الألماني يأمل في دفع مساعدات مالية للشركات هذا الأسبوع على خلفية أزمة كورونا

برلين-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- صرح وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير بأنه من المحتمل أن تحصل الشركات التي تعاني بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد19) على أولى المساعدات المالية هذا الأسبوع.

وقال ألتماير لبرنامج "مورجن ماجازين" الإخباري بالقناة الثانية الألمانية (زد دي إف): "من المقرر أن يسير الأمر بشكل غير بيروقراطي قدر الإمكان-حيثما أمكن ذلك، وأن يتم إلكترونيا أيضا".

وأضاف أنه من المحتمل أن تكون بعض الولايات الاتحادية مستعدة لدفع الأموال هذا الأسبوع، مؤكدا أنه بحلول منتصف الأسبوع القادم بحد أقصى سيكون قد اتضح في جميع الولايات أي الهيئات التي ستدفع الأموال.

ودافع الوزير الألماني خلال ذلك عن الديون الجديدة اللازمة لحزمة المساعدات، وقال إن الوضع يعد مسألة وجودية بالنسبة لكثير من الشركات ولملايين من الوظائف.

وأضاف ألتماير قائلا: "خلال أسابيع قليلة سيتحدد إذا ما كان من الممكن الإبقاء على هذه الوظائف أم لا"، مؤكدا أنه إذا كان هناك تحديات غير عادية، سيتعين على الحكومة اللجوء إلى وسائل غير عادية أيضا.

وأعرب الوزير الاتحادي عن أمله في أن تختفي الأزمة في غضون بضعة أشهر، وقال: "حينئذ سنعود إلى سياسة التقشف".

وأشار ألتماير إلى أنه لا يمكن تصور أن تستحوذ ألمانيا على شركات بأموال الضرائب، إلا كان ذلك "ملاذا أخيرا"- إذا "دخلت شركات مثلا في صعوبات لدرجة أن يتم تهديد مصالح ألمانية حيوية بسبب ذلك"، وأكد أنه يجب حماية شركات ألمانية رائدة من المضاربين أو من استحواذ منافسين عليها.

ومن المقرر أن يبت البرلمان الألماني "بوندستاج" في عدة مقترحات تشريعية غدا الأربعاء في إطار إجراء سريع.