إجراءات وقائية في حوسان لمنع المستوطنين من وصولها للشراء

بيت لحم– "القدس" دوت كوم- نجيب فراج- أقام مجلس قروي حوسان، غربيّ بيت لحم، حواجز على مدخلها الغربي لعزلها عن محيط مستوطنة "بيتار عليت" المقامة على أراضي قرى غرب بيت لحم، وذلك بالتنسيق مع لجنة الطوارئ العليا في محافظة بيت لحم.

وقال محمد سباتين، رئيس المجلس القروي: إن هذه الخطوة جاءت بعد أن تبيّن وجود نحو 40 إصابة في مستوطنة "افرات" المقامة على أراضي بلدة الخضر المجاورة وثلاث إصابات في مستوطنة "بيتار عليت" بـ"كورونا"، وبالتالي كان لا بد من إغلاق مدخل قرية حوسان الغربي الذي يستخدمه المستوطنون للوصول الى هذه البلدة.

يشار إلى أن الحي الغربي لقرية حوسان يستخدمه المستوطنون للشراء ولقضاء حاجياتهم من تصليح للسيارات وشراء الأدوات الصحية وما شابه، وذلك بحسب سباتين، لأنهم يبتاعون كل هذه الاغراض باسعار مخفضة عما يشترونه من محلاتهم، ولذا لا بد من اتخاذ هذه الاجراءات تحسباً لتفشي "كورونا".