أوغندا تعتزم إغلاق الحدود بعد إعلان تسجيل أول إصابة بكورونا

كمبالا-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- أعطى الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني أوامر بإغلاق كافة حدود البلاد بداية من منتصف ليل اليوم الأحد، وذلك بعد إعلان تسجيل أول حالة إصابة بفيروس كورونا في الدولة الواقعة بشرق أفريقيا.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء اليوم الأحد عن بيان لدائرة الصحافة والعلاقات العامة أن موسيفيني أعطى توجيهات بأن يستمر السماح بحركة الشحن إلى داخل البلاد، وفقا لاشتراطات معينة.

وأضاف البيان أن الرحلات الداخلية ستستمر، إلا أن الوضع قد يتغير إذا ما تدهورت الأوضاع.

وكانت وزارة الصحة أعلنت عن أول حالة إصابة بالفيروس في البلاد لمواطن أوغندي يبلغ من العمر 36 عاما وكان عائدا من دبي ويعاني ارتفاعا في درجة الحرارة.