عبد العاطي: ننتظر قرار "الجنائية الدولية" للبت في ولايتها الجغرافية بفلسطين

غزة- "القدس" دوت كوم- قال الحقوقي صلاح عبد العاطي، رئيس اللجنة القانونية والتواصل الدولي لمسيرات العودة في قطاع غزة، اليوم الخميس، إن المؤسسات الحقوقية الفلسطينية تنتظر ردًا وقرارًا من الدائرة الابتدائية في محكمة الجنايات الدولية للبت في الولاية الجغرافية لها في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأوضح عبد العاطي في تصريحات صحافية له إن المؤسسات وثّقت وما زالت تتابع وترصد بشكل دائم وكامل الانتهاكات الإسرائيلية المستمرة لحقوق الشعب الفلسطيني والمتظاهرين السلميين في مسيرات العودة.

ورجح أن يتم الحصول على الحكم المنتظر من محكمة الجنايات الدولية خلال الفترة القليلة المقبلة، لتبدأ في إجراءات جدية للتحقيق ومساءلة قادة الاحتلال الإسرائيلي.

وأكد الحقوقي الفلسطيني جهوزية جميع المؤسسات الحقوقية لتزويد مكتب الادعاء بكل الأدلة التي تثبت اقتراف الاحتلال جرائم ترقى إلى مستوى جرائم حرب، بحق المتظاهرين السلميين، خاصةً أنه لم يشكل أيٌّ منهم خطرًا على جنود الاحتلال.

وأوضح عبد العاطي أنّ لجان تقصي الحقائق أكدت وجود جرائم إسرائيلية بحق الفلسطينيين، مؤكدًا وجود تواصل مع كافة الأجسام الحقوقية والأمم المتحدة منظمات حقوقية وأهلية ونشطاء حقوقيين للاطلاع على الانتهاكات الإسرائيلية الجسيمة بحق الشعب الفلسطيني وحقوقه.

وقال: "إن جرائم الاحتلال مخالفة لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة"، متعهدًا بالاستمرار في ملاحقة جرائم الاحتلال وصولاً إلى محاكمة مقترفيها.