الحركة الأسيرة: إدارة سجون الاحتلال تستفرد بنا

غزة- "القدس" دوت كوم- أكدت الحركة الأسيرة الفلسطينية في سجون الاحتلال، اليوم الثلاثاء، أن إدارة مصلحة السجون الإسرائيلية تعمل للاستفراد بكافة الأسرى.

وأوضح بيان للحركة الأسيرة، إن مصلحة السجون تمنع 170 صنفًا من الكانتين ومن بينها مواد تنظيف وأساسيات الأسرى بحاجة إليها، وذلك في ظل انشغال العالم بهذا الوباء.

وبينت أنه لم تتخذ أي إجراءات وقاية حقيقية ضد كورونا. مشيرةً إلى أن إدارة مصلحة سجون الاحتلال تتعمد مصادرة المزيد من حقوق الأسرى.

واعتبرت احتجاز الأسرى الإداريين دون تهمة في ظل انتشار وباء كورونا جريمة إنسانية. مؤكدةً على حقهم في التواجد مع ذويهم في هذا الظرف.

وقالت "قرصنة الحقوق، بمنع زيارة ذوينا، وتقليص عدد المتواجدين في الفورة، ومنع المنظفات من الكانتين، هي ما اتخذته إدارة السجون كإجراء وقائي ضد الكورونا".

وتعقيبًا على ذلك، حذرت جمعية واعد للأسرى والمحررين، من إمعان قوات الاحتلال بقطع الأسرى عن محيطهم الاجتماعي بذريعة انتشار فيروس كورونا.

ودعت منظمة الصحة العالمية التدخل الفوري وتوفير وسائل السلامة الصحية وأدوات التعقيم للأسرى داخل السجون لاسيما المرضى منهم.