"روش" تنال الموافقة على فحص جديد لاكتشاف الإصابة بكورونا

بازل - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- أعلنت شركة روش القابضة للصناعات الدوائية أنها حصلت على موافقة استثنائية من الحكومة الأمريكية لطرح فحص جديد لاكتشاف الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد19-) ووصفته بأنه سيكون أسرع عشر مرات من وسائل التشخيص المستخدمة حاليا.

وأفادت وكالة "بلومبرج" للأنباء أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية منحت "موافقة استثنائية لاستخدام" الاختبار الجديد الذي يتوافر أيضا في أوروبا ودول أخرى.

وذكرت روش، ومقرها مدينة بازل السويسرية، أن الاختبار الجديد متوافر في نسختين، أولهما تحمل رقم 8800 ويمكن استخدامها لتشخيص إصابة 4128 مريضا في اليوم، والثانية تحمل رقم 6800 ويمكن استخدامها لتشخيص إصابة 1440 مريضا يوميا.

ونقلت "بلومبرج" عن توماش شينكر، رئيس وحدة التشخيص بشركة روش، قوله في مقابلة: "لقد رفعنا سرعة التشخيص بالقطع بواقع عشرة أضعاف.

ويعتبر التشخيص عنصرا رئيسيا في التصدي لفيروس كورونا المستجد، حيث أنه يسمح لمسؤولي الرعاية الصحية بتحديد المصابين وعزلهم صحيا، حتى قبل ظهور الأعراض عليهم، مما يقلل من نطاق الإصابة بالعدوى.