إصابة خطيرة لمستوطن رشقًا بالحجارة قرب نابلس

رام الله- ترجمة خاصة بـ"القدس" دوت كوم- أصيب مستوطن إسرائيلي، الليلة الماضية، بجروح خطيرة، جراء رشقه بالحجارة من قبل فلسطينيين بالقرب من حاجز حوارة قرب نابلس.

وبحسب قناة 12 العبرية، فإن المستوطن من سكان مستوطنة يتسهار، وكان مع مجموعة من المستوطنين المحتفلين بما يسمى "عيد البوريم" (المساخر)، قبل أن يتم رشقهم بالحجارة لدى مرورهم بالقرب من الحاجز.

وأشارت القناة، إلى أنهم توجهوا إلى الحاجز بعد أن شربوا الخمر ودخلوا في حالة سكر، حيث وصلوا للمنطقة وسخروا من فلسطينيين بالمكان وتطورت إلى مواجهة لفظية وجسدية، ألقى خلالها فلسطيني الحجارة ما أدى لإصابة المستوطن بجروح خطيرة، ونقل إلى مستشفى في بتارح تكفا.

وبدأ الجيش الإسرائيلي تحقيقًا في ظروف الحادثة.