"مدى" يستنكر اعتقال الصحفي قواريق

رام الله- "القدس" دوت كوم- استنكر المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الاعلامية "مدى" اعتقال جهاز الامن الوقائي الفلسطيني الصحفي أيمن قواريق "ارتباطا بكتاباته على مواقع التواصل الاجتماعي" كما قال في بيان اصدره اليوم الاربعاء.

وحسب البيان فقد تم اعتقال الصحفي قواريق وهو من سكان بلدة عورتا بمحافظة نابلس،يوم الاثنين (2/3/2020) "استنادا لقانون الجرائم الالكترونية، وذلك بتهمة ذم السلطات العامة على خلفية كتابات له على مواقع التواصل الاجتماعي، ينتقد فيها لجنة التواصل مع المجتمع الاسرائيلي والتطبيع مع الاحتلال واتفاقات اوسلو".

واشار "مدى" الى انه تم امس الثلاثاء تمديد توقيف قواريق لـ 48 ساعة لاستكمال التحقيق معه، لافتا الى ان "محامي مدى قدم دفاعا اعتبر فيه هذه التهمة والمحاكمة "اعتداء على حرية الرأي والتعبير، ومساسا بالعمل الصحفي".

وجاء في البيان "ان مركز مدى واذ يستنكر اعتقال الصحفي قواريق ويطالب باخلاء سبيله ووضع حد لمختلف الانتهاكات المتصلة بحرية الصحافة والتعبير عن الرأي، والتزام الحكومة الفلسطينية بما اعلنته مرارا بشأن حرصها على حماية الحريات الاعلامية، فانه يجدد مطالبته بضرورة تعديل قانون الجرائم الالكترونية الذي بات يشكل اساساً لارتكاب المزيد من الانتهاكات المتصلة بحرية الصحافة والتعبير عن الرأي".