البنك المركزى الإندونيسى يتوقع انخفاض النمو الاقتصادي في الربع الأول نتيجة كورونا

جاكرتا- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) يتوقع البنك المركزى الإندونيسى أن يؤدي ضعف الأنشطة الاقتصادية ، لا سيما فى قطاعى السياحة والصادرات والواردات نتيجة لتفشى فيروس كورونا فى مختلف دول العالم ، إلى انخفاض النمو الاقتصادي في إندونيسيا إلى 4,9 % في الربع الأول من العام الجارى قبل أن ينتعش مرة أخرى في الأشهر التالية.

ونقلت اليوم صحيفة جاكرتا بوست الإندونيسية عن محافظ البنك المركزى الإندونيسى بيرى وارجيو قوله اليوم الأربعاء بمقر البنك بالعاصمة جاكرتا إن فيروس كورونا قد أضر بشركات الاستيراد والتصدير والصناعات المرتبطة بالسياحة في شباط المنصرم ، مضيفًا أنه يتوقع أن يستمر هذا الاتجاه، ليصل إلى أدنى مستوياته فى آذار الجارى قبل العودة إلى الارتفاع .

وأوضح بيري أن الاتجاه نفسه شوهد أيضًا في السوق المالية حيث باع المستثمرون الأجانب أوراقا مالية بقيمة صافية بلغت 30,8 تريليون روبية (2,17 مليار دولار أمريكي) خلال شباط، وحتى 27 من ذات الشهر ، منها 26,2 تريليون روبية قيمة سندات حكومية و 4,1 تريليون روبية قيمة أسهم .

وكان معدل النمو الاقتصادى الإندونيسى قد بلغ 5,2 % خلال الربع الرابع من العام الماضى 2019.