الهند والصين تطيحان بجنوب أفريقيا من صدارة قائمة الجريمة الاقتصادية

جوهانسبرج- "القدس" دوت كوم- (د ب أ) أظهر مسح أجرته مؤسسة " برايس ووترهاوس كوبرز" متعددة الجنسيات للخدمات المهنية ونشرت نتائجه اليوم الثلاثاء أن الهند والصين أطاحتا بجنوب أفريقيا من صدارة قائمة الجرائم الاقتصادية.

ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن نتائج "المسح العالمي للجريمة الاقتصادية والفساد" أن "الصين والهند برزتا كمراكز قوة اقتصادية، ولكن مع تعرض مثل هذه الاقتصادات سريعة النمو للهجمات المركزة، يتفاقم التأثير العالمي".

وقال 69 في المئة من المشاركين في الاستطلاع بالهند إنهم تعرضوا للفساد أو لجرائم اقتصادية خلال عامين، مقابل 60 في المئة لدى الصين وجنوب أفريقيا، ومقابل متوسط عالمي 47 في المئة وفقا للمسح.

وأشارت " برايس ووترهاوس كوبرز" إلى أن الهند لم تكن في السابق ضمن المراكز العشرة الأولى في قائمة الدول الأسوأ في ما يتعلق بالجرائم الاقتصادية.

وتحسن وضع جنوب أفريقيا، أكبر اقتصاد صناعي في القارة، مقارنة بـ 77 في المئة في الاستطلاع السابق، ولكن نسبة الجريمة الاقتصادية الخطيرة في البلاد قد تضاعفت إلى 2%.