ما صحة إصابة البابا فرنسيس بفيروس "كورونا"؟

روما - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- أعلن بابا الفاتيكان فرنسيس الأول اليوم الأحد أنه لن يشارك هذا العام في أنشطة "الرياضة الروحية" الخاصة بالجهاز التنفيذي والإداري والاستشاري للفاتيكان "الكوريا الرومانية" بسبب إصابته بنزلة برد .

وفي أعقاب تلاوة صلاة التبشير الملائكي، قال البابا فرنسيس إنه لن يشارك هذا العام في الرياضة الروحية، والتي ستبدأ مساء اليوم في بلدة أريتشا، وذلك بسبب إصابته بالزكام. وقال إنه سيتابع التأملات من الفاتيكان.

يشار إلى أن رئيس الكنيسة الكاثوليكية الذي يبلغ من العمر 83 عاما مريض منذ عدة أيام، ما تسبب في إلغاء ارتباطات له.

واعتذر البابا عن غيابه عن الرياضة الروحية، وهي أيام من الاعتكاف مع الكوريا، والتي يفترض أن تبدأ مساء اليوم.

وقال البابا: "للأسف، الزكام يمنعني من المشاركة؛ هذا العام سوف أتابع التأملات من هنا".

وبدا البابا شاحب اللون مع السعال المتكرر خلال الأيام القليلة الماضية.

وبعد صلاة التبشير الملائكي، تحدث البابا أيضا عن الوضع الحرج للنازحين واللاجئين، دون ذكر سورية أو الحدود التركية بشكل خاص.