بابا الفاتيكان يلغي مزيدا من الارتباطات جراء وعكة صحية

الفاتيكان - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- ألغى بابا الفاتيكان فرنسيس الأول ارتباطات أخرى اليوم الجمعة بعد يوم من إعلان الفاتيكان أنه يعاني من "وعكة صحية بسيطة".

وقال المتحدث باسم الفاتيكان ماتيو بروني في بيان إن الحبر الأعظم أقام القداس الصباحي كالمعتاد ولكنه قرر "تأجيل اللقاءات الرسمية اليوم ".

وقال بروني إن بابا الفاتيكان (83 عاما) قد يؤكد اجتماعات أخرى من المقرر عقدها في سانتا مارتا، مقر إقامته بالفاتيكان.

وانسحب فرنسيس الأول أمس الخميس من إحياء قداس بدء الصوم الكبير مع القساوسة من كنيسة روما في كنيسة القديس يوحنا اللاتراني، التي تبعد مسافة ستة كيلومترات عن ميدان سانت بطرس.

وخلال عظة أربعاء الرماد أمس الأول، ظهرت على الباب أعراض نزلة برد، وبدا صوته متغيرا مع سعال متكرر.

يأتي الإعلان وسط تزايد المخاوف في إيطاليا من انتشار فيروس كورونا المتحور الجديد، وخاصة في مناطق شمال البلاد، ولكن ليس العاصمة روما.

وكان البابا أشار إلى الأمر أمس الأول الأربعاء وأعرب عن دعمه للمصابين بفيروس كورونا وللفرق الطبية التي تعتني بهم.