إقامة حفل موسيقي خيري في وارسو لإظهار التضامن مع الصين

وارسو - "القدس" دوت كوم- (شينخوا) - أُقيم حفل موسيقي خيري في وارسو يوم الخميس لإظهار التضامن مع الشعب الصيني ودعمه في مكافحته لتفشي كوفيد-19.

أقيم الحفل الموسيقي، تحت عنوان "التضامن مع ووهان"، في الأوركسترا الفيلهارمونية الوطنية بوارسو واستمر ساعتين ونصف الساعة. وتضمن الحفل عروضا قدمتها مجموعة من فناني موسيقى البوب والموسيقى الكلاسيكية البولنديين، بمن فيهم عازف الكمان البولندي فاديم برودسكي، وكذا بعض الفنانين الصينيين الذين يعيشون في بولندا.

وذكر ماريك تراشيك رئيس غرفة وارسو للتجارة، وهي الجهة المنظمة لهذا الحدث، "لقد خطرت ببالنا هذه الفكرة بعدما رأينا حجم استجابة الصينيين في مكافحة التفشي"، مضيفا بقوله "يرجى تذكر أننا نتحدث عن تركيز هائل للسكان، وأن السلطات الصينية تدير هذه المسألة دون أي ذعر وتعمل بنجاح على تعزيز الحاجة إلى النظافة الصحية الأساسية".

وتابع تراشيك قائلا "نحن نعيش في عالم يحرك فيه الناس بشدة، ولا يمكن لأي دولة بمفردها احتواء هذا التفشي وحدها".

ومن جانبه، ذكر سفير الصين لدى بولندا ليو قوانغ يوان، الذي حضر هذا الحدث، أن بولندا حكومة وشعبا قدمت للصين دعما قويا على الصعيدين المعنوي والمادي خلال مكافحتها لتفشي الفيروس.

وأضاف أن "حفل اليوم الموسيقى يبرهن مرة أخرى على الصداقة العميقة التي تجمع بين شعبي البلدين".