لمياء جريس سليمان خوري

من آمن بي وان مات فسيحيا

القدس – أبناء الفقيدة يعقوب ومنذر وكريماتها ميساء و هنيدة وزوجها عيسى حبيب وهديل وشيرين وزوجها حنا دعيبس، وشقيقها قيصر وشقيقاتها ليلى، ماري، كريمه، فهيمة ووفاء وأبناء شقيقها المرحوم مايز وأشقاء المرحوم زوجها ميشيل وفريد وأبناء المرحوم شحادة وأبناء المرحوم حنا وأبناء شقيقته المرحومة نعمة وعائلاتهم وأولادهم، وعموم آل موسى، خوري، حبيب ودعيبس وحامولة عبدالله وأقرباؤهم وأنسباؤهم في الوطن والمهجر ينعون بمزيد من الحزن والأسى فقيدتهم طيبة الذكر المرحومة

لمياء جريس سليمان خوري «أم يعقوب»

زوجة المرحوم موسى يعقوب موسى

التي انتقلت إلى الأمجاد السماوية مساء يوم الأربعاء 26/2/2020 عن عمر يناهز 77 سنة متممة واجباتها الدينية والدنيوية. وسيشيع جثمانها الطاهر اليوم الجمعة 28/2/2020 في تمام الساعة الثالثة من بعد الظهر من كنيسة صهيون للروم الأرثوذكس – القدس ومن ثم إلى مثواه الأخير في نفس المقبرة.

تقبل التعازي بعد الدفن مباشرة في قاعة خورانية دير اللاتين – القدس وكذلك يوم السبت من الساعة الرابعة بعد الظهر وحتى الساعة الثامنة مساء. وسيقام جناز الثالث والتاسع عن راحة نفس المرحومة يوم الأحد 1/3/2020 الساعة الرابعة مساء في كنيسة رقاد العذراء للروم الأرثوذكس في عابود، تقبل التعازي بعد الجناز مباشرة في قاعة الروم الأرثوذكس – عابود.

يرجى التبرع بدل الأكاليل لجمعية الملجأ الخيري الأرثوذكسي العربي. الراحة الأبدية أعطها يا رب والنور الدائم فليضئ لها.